أن تحب نفسك لا يعني أن تكون أنانياً، وإنما أن تستشعر صديقاً يرافقك كلما سرت وحدك. أي أن تكون ببساطة، صديق نفسك. هنُا، من يحب نفسه عادةً يراه من حوله في صورة إنسان غير سوي، أو كما أحب وصفه بالـ مخروش، ويمكنك اكتشافه من خلال رصد الصفات التالية عليه: ١- تجده يصور نفسه باستمرار من خلال الهاتف كلما كان سعيداً حتى يخلد ذكرياته مع نفسه ٢- تجده كثيراً ما يتحدث مع نفسه حين يكون بعيداً عن الأعين ٣- حتى وإن كان ثرثاراً، تجده شارد الذهن في أحيان كثيرة رغم تواجده وسط مجموعة، لأنه في هذه اللحظة يكون غالباً على تواصل (يسولف) مع نفسه! هناك صفات أخرى أعمق تسكن هؤلاء. عن نفسي، أدعم حب النفس لنفسها كأسلوب حياة وأؤمن أن من عجز عن إيجاد متعة مع نفسه سيعجز غيره عن إيجاد متعة معه


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: