علاقتي الحميمية بالإنترنت جعلتني أنقطع عن التلفاز منذ أعوام..إلا نادراً! فتحته للتو على قنوات عربية لأحدّث ثقافتي، وإذا بيّ أعود لسنوات مضت! أستوديوهات القنوات العربية الرئيسية تفوق حداثتها أعرق قناة أمريكية وأشهد على ذلك بمقارنة أتممتها بنفسي للمواقع..لكن خيبتنا أن العقل لم يُحدّث


أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: